وبحث مساعد الرئيس السوداني موسى محمد أحمد أهمية تشغيل هذه المشاريع بطاقتها القصوى، من خلال دعمها بالكوادر والمعدات اللازمة.
وقال نائب المدير التنفيذى لصندوق إعمار شرق السودان الأمين الطاهر لقناة الشروق، إن معوقات عديدة تواجه العمل، منها عدم وجود الكادر البشري، كما أن هنالك مواقع تم تسليمها لكن لم تتم الاستفادة منها، مؤكداً أن لقاءات تشاورية مع قيادات بالبحر الأحمر ستجرى قبل بداية المشاريع الجديدة حتى تتم الاستفادة الحقيقية من المشاريع الموجودة أصلاً.
وشكا مواطنون بمحلية عقيق لقناة الشروق، الجفاف الذي يضرب مناطقهم، وأضافوا أنهم لا يسمعون نشاطاً ولا يرونه للمنظمات التي تتحدث عن التنمية بالشرق.
وذكر مشرف مشاريع صندوق إعمار شرق السودان بالبحر الأحمر محمد حسن أحمد لقناة الشروق، أن مشاريع عديدة تم تنفيذها في مجال المياه، إذ اكتمل العمل بسد للمياه، كما اكتمل العمل في تشييد 25 بئراً، تم توزيعها على محليات الولاية.

Advertisements